مدونة المثلي
إعلان

انثى ‏في ‏جسد ‏ذكر

اول موقع تواصل عربي خاص بالمثليين العرب، قم بالدخول الآن
Lolouba.com
يعتقد العديد ان المظهر الذي ولدنا به (سواء جسد ذك او انثى) هو الذي يمثل هويتنا الجنسية، ولكن هذا خطأ.
هويتنا الجنسية ليست بالضرورة ان ترتبط بأجسادنا ولكن الهوية الحنسية هي شعور داخلي نشعر به، فكم من انثى في جسد ذكر وكم من ذكر في جسد انثى.

للأسف معظم المجتمعات حاليا لا تعي مثل هاته المسائل وتنعت كل من اراد تغيير شكله لينطبق مع احساسه بالشاذ والمريض والمضطرب نفسيا...  الآن في البلدان التي تهتم للإنسان وتضمن حقوقه يمكن لكل شخص ان يطابق جسده مع هويته وحتى ان يغير اسمه الى الاسم الذي يمثل الجنس الذي ينتمي له.

تخيل انك تستيقظ كل يوم لترى وتكون شخصا انت لا تريد ان تكونه، شخصا لا يمثل احاسيسك ولا ينطبق مع هويتك الجنسية وما تشعر به داخليا، هذا خرفيا هو شعور العابر او العابرة جندريا.

لا احد يختار ان يضطرب نفسيا او ان يعذب نفسه تطوعيا، بل إن مسألة عدم تطابق الجسد مع الهوية الجنسية لمسألة جدية وتحتاج لمجتمع يفهم ويقدر ويحترم الآخر كيفما كان. بالفعل، العديد من العابرين قد قامو بتصحيح ومطابقة جسدهم مع جنسهم وارتاحو واغلبهم يصرح ان بعد تصحيح الجنس ذهب الاكتئاب والحزن.

فليعلم كل إنسان ان الحياة ليست خاصة بجماعة ما، وطن، عرق، دين، طائفة او اي مجموعة من البشر... فلكل إنسان حياته خاصة نصيبه في ان يعيش كما يريد وان يكون ما يريد بشرط عدم إيذاء الآخرين.. الحياة قصيرا جدا، دعونا نعيشها في سلام مع بعض بغض النظر عن اجناسنا، اعراقنا و ادياننا... نحن كلنا بشر وكلنا نستحق عيش حياة سعيدة كما نراها.

قصص لواط حلوه, قصص شواذ, قصص لواط مثيرة, قصتي مع اللواط, قصص gay, قصص جنسية مثليين, قصص شواذ جديدة, قصص شواز, قصص لواط اجنبي, قصص لواط مكتوبة, قصص لواط رجال, قصص لواط شباب, قصص مثاليين, قصص لواط صبيان, قصص لواط مكتوبة, قصص لواط عربي
إعلان
اول موقع تواصل عربي خاص بالمثليين العرب، قم بالدخول الآن
Lolouba.com